21.1.16

مستخدم:Hasanisawi/تصميم معماري

مستخدم:Hasanisawi/تصميم معماري

نسخة 11:29، 5 أكتوبر 2014 من Hasanisawi 

محتويات

  وظائف العمارة
2 العلوم المتعلقة بالعمارة
3 ما هي الاشياء المعتبرة عند تصميم المشروع المعماري؟
4 ما هي الاشياء التي نعملها عند التصميم

    4.1 كيف نبدأ
    4.2 مخطط العلاقات
    4.3 الرسم التخطيطي
    4.4 سكتش الخطة
    4.5 سكتش الواجهة الرئيسية

5 تلميحات
6 وصلات خارجية

وظائف العمارة

العمارة لها علاقة بتخطيط وتصميم وبناء النماذج، والفراغات والاجواء التي تعكس الوظيفية والتقنية والاعتبارات الجمالية. وتتطلب الاستغلال الخلاق لتنسيق المواد والتكنولوجيا والضوء والظلال.
تشمل العمارة أيضا الجوانب العملية لتنفيذ المباني والهياكل، بما في ذلك الجدول الزمني، والتكلفة وإدارة البناء. الوثائق التي ينتجها المعماري عادة ما تكون رسومات وخطط ومواصفات تقنيه.
العمارة تحدد هيكلية وسلوك المبنى الافتراضي او القائم بالفعل.

العلوم المتعلقة بالعمارة

  • الفلسفة
  • علم الاجتماع
  • علم النفس
  • علوم المواد
  • الهندسات التطبيقية المتعلقة
  • الرياضيات
  • التاريخ
  • الانشاء
.... في سياق تصميم وبناء الهياكل للبشر.

ما هي الاشياء المعتبرة عند تصميم المشروع المعماري؟

  • نوع المشروع
  • الموقع (منطقة المشروع كجزء من المنطقة المحيطة) التكاليف والمعوقات
  • تقسيم المناطق والتنظيمات (نوع البناء، الارتفاعات، الطرق).
  • الميزات الطبوغرافية (ارض مستوية, منحدرة ...) تحدد طرق اخراج منطقةالمشروع.
  • الحركة المرورية
  • المسارات بين بيئات المشروع ،

ما هي الاشياء التي نعملها عند التصميم

  • مخطط العلاقات (bubble diagram)
  • الرسم التخطيطي Block Diagram
  • سكتش الخطة
  • سكتش الواجهة الرئيسية

كيف نبدأ

التصميم المعماري يبدأ بالإجابة على الأسئلة التالية:
  • من يستخدم المشروع؟
  • ولماذا يحتاجه ؟.
وكيف يصل إليه ؟.
ومن ثم نبدأ برسم مخطط العلاقات (bubble diagram).

مخطط العلاقات

في هذه المرحلة لك الحرية في اتباع مفاهيم تساعدك في الحصول على أفكار تصميمية. وحيث يمكنك اظهار جميع جوانب التصميم سواء لتنظيم الموقع او البيئات الداخلية.
نبدأ بوضع ورق الزبدة فوق مخطط الموقع, ومن ثم نرسم دوائر لتمثيل البيئات المطلوبة, أخذين في الاعتبار جميع الملاحظات وصور الحالات المفيدة كمراجع في هذه العملية.
نستخدم "مخطط العلاقات". لتحديد مساحات الوظائف في مخطط الموقع والعلاقات بينها.
في مرحلة لاحقة، يتم تطوير هذه المساحات لتشمل بيئات معينة ومساراتها.
رسم سكتشات المخطط التنظيمي يساعدنا في تحديد نسب البيئات بالنسبة لبعضها البعض وبالنسبة للموقع ايضا. ولذلك من الضروري رسم هذه الدوائر (او الاشكال) -لتمثيل البيئات المطلوبة- مباشرة على مخطط الموقع.
استخدام هذه النوع من الرسم الحر كمرحلة اولية في رسم مخطط العلاقات يسمح لنا بأن نكون خلاقين في عملية التصميم وغير محدودين من ضرورة استخدام عنصر معين. ولذلك فهذه المرحلة هي المرحلة المناسبة للتسلية في عملية التصميم.
دوائر العلاقات يمكن ان تمثل مساحات مختلفة وأي وسيلة من وسائل الراحة الأخرى التي تريد ادراجها في المبنى. مخطط العلاقات يوفر هيكل تنظيمي عام للتصميم. وهو مشابه للمسودة في حالة كتابة تقرير.
تذكر، ان التفاصيل غير مهمة في هذه المرحلة, بل المفاهيم التصميمية بشكل عام. هذه هي مرحلة إبداعية, ولا تستدعي التفكر الكثير بمراحل التطور اللاحقة؛ بل ضع قلمك على الورقة وابدأ برسم الدوائر، الاهاليج ... الخ, ودع الأفكار تتدفق.
مخطط العلاقات له مهمة حيوية في عملية التصميم بشكل عام. ولذلك ضروري عمل عدة مخططات لاستكشاف حلول تصميمية مختلفة. هذا هو الوقت المناسب لتجربة الأشكال المختلفة واختيار ما اذا اردت ان تكون تصاميم رسمية أو غير ذلك.
من الاخطاء الشائعة هو محاولة الوصول بسرعة الى تفصيلات خلال مرحلة مخطط العلاقات, ونسيان ان هناك مراحل وإمكانيات تصميم لاحقة. من المهم استخدام تسميات لدوائر العلاقات, وألوان لتميز وظائفها المختلفة, وأحجام مختلفة للتأكد من ان المناطق متناسبة فيما بينها. من المهم الحفاظ على مقياس مناسب للوظائف المختلفة ونقل هذه الأفكار بعد ذلك الى الرسم النهائي.
مخطط العلاقات يجب ان يظهر الفراغات على النحو التالي:
  • المناطق الخاصة
  • المناطق العامة
  • المناطق المرورية

الرسم التخطيطي

سكتش الخطة

سكتش الواجهة الرئيسية

تلميحات

خلال تصميم واجهات المبنى وتنظيم منطقة المشروع بشكل عام، يجب أن نأخذ بعين الاعتبار ايضا أهمية الشوارع المجاورة وخاصة تلك الواجهات المطلة على الطريق الرئيسي، ولكن في نفس الوقت يجب أن نكون حريصين على عدم خلق اختناقات مرورية على تلك الطريق. ولذلك من الضروري ان تكون مداخل ومخارج السيارات على الطرق الثانوية. وبذلك فإن واحدة من مشاكل التصميم تصبح في كيفية خلق اتصال بصري ومادي بين المنطقة الخلفية مثلا – حيث ربما توجد مواقف السيارات- والمنطقة الامامية - حيث يوجد المدخل الرئيسي. وهذا يقودنا إلى القول أيضا بأن جميع واجهات المشروع مهمة بدرجات متفاوتة ليس فقط باعتبارها غلاف للمبنى بل ايضا كعناصر جذب وتوجيه.

وصلات خارجية




progettazione architettonica la nostra esplorazione dell'architettra e della progettazione architettonica l'architettura e' l'arte del progettazione e ostruzione degli edifici. la rogettazione architettonica inizia con l'operazione di disegnae con una mattita e quindi possiamo dire che il disegno con la mattita e' la base della progettazione architettonica. i principi piu elementare dell'architettura sono : - la funzione segue la forma - la forma che segue la funzione questi due principi sono molto impoertanti nella progettazione architettonica,e ogni architetto deve seguire uno di loro o entrambi per avere sucesso nel sua progettazone.

funzione segue la forma louis sullivan e' uno dei architetti precursori della moderna architettura. forma che segue la funzione significa che qualcosa e' creato in modo da permettere di eseguire la funzione. pensiamo alle nostre orecchie, sono brutti se pensi che sono abbastanza grandi, pero la loro forma e' concepita per captare il suono e indirizzarlo nella nostra testa. funzionalmente, piu le nostre esigenze crescono come utenti, piu devono crescere il metodi e gli stitli con cui progettiamo. Sullivan ha costruito il grattacielo in acciao alla fine del 19 secolo,nel momento in cui si sono incontrati violenteme le forze tecnologia e economiche. e questo ha portato a far cadere gli stili consolidati del passato. Se la forma dell'edificio non aveva intenzione di essere scelta secondo i modelli precdenti, qualcosa doveva determinare tale forma, e secondo Sullivan questo deve essere lo lo scopo della costruzione. Era "la forma segue la funzione", in contrapposizione alla forma che segue le formi prcedenti. l'Assistente di Sullivan Frank Lloyd Wright ha adottato lo stesso principio ma in forma leggermente diversa, forse perché scrollando di dosso i vecchi stili ha dato a lui più libertà e latitudine